علي نحت القوافي من مقاطعها ** وما علي لهم ان تفهم البقر - منتديات ديوان العرب

 
 
 
الإهداءات
اخر المواضيع          سر حبي فيك غامض سر حبي ما انكشف (اخر مشاركة : الطائي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 2 )           »          عَواذِلُ ذاتِ الخَال فيَّ حَوَاسِدُ ** وإِنَّ ضَجِيعَ الخَوْدِ مِنّي لَمَاجِدُ (اخر مشاركة : الطائي - عددالردود : 1 - عددالزوار : 6 )           »          نويت مـرباع الغـضي سيد الأحــباب ** قـصـدي يـزول الـجـرح زاد إلتهــابــه (اخر مشاركة : الطائي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          الله مـن قـلـب تـزايـد غليـلـه ** بديت احس انه من الجـوف منـزوع (اخر مشاركة : الطائي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          يا دلعها ويـش أسـوي لا ذكرتـك وانتشيـت ** ويش اسوي يا دلعها دام لـي شـوقٍ جهـور (اخر مشاركة : الطائي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          قل لى متى يا عنود ألقى وعودك وكادي ** ونقول ذا الخل جاد (اخر مشاركة : الطائي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          صوتك العذب مدري ويش اسوي به ** لاسمعته يبعثرني ويجمعني (اخر مشاركة : الطائي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          ابحر لحالك مابقى غيـر مجداف ** طويت من مركب حياتك شراعي (اخر مشاركة : الطائي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 9 )           »          سجل حضورك (اخر مشاركة : الطائي - عددالردود : 1945 - عددالزوار : 57101 )           »          خله على الله باكر تشوف عينك ** وتبين لك بالعين كل الحقايق (اخر مشاركة : الطائي - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »         
 
 

 
 
 
العودة   منتديات ديوان العرب > الأقــســـام الادبية > ديوان : الوحي الحر
 
 

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
 
 
 
قديم منذ /09-28-2010, 09:02 PM   #1

الطائي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل : Sep 2010
 المشاركات : 2,515
 النقاط : الطائي على طريق التميز
 تقييم المستوى : 10

افتراضي علي نحت القوافي من مقاطعها ** وما علي لهم ان تفهم البقر


(





او من قاله البحتري




وَلِلفَتى مُهلَةٌ في الحُبِّ واسِعَةٌ ** ما لَم يَمُت في نَواحي رَأسِهِ الشَعرُ



قالَت مَشيبٌ وَعِشقٌ دُحتَ بَينَهُما ** وَذاكَ في ذاكَ ذَنبٌ لَيسَ يُغتَفَرُ



وَعَيَّرَتني سِجالَ العُدمِ جاهِلَةً ** وَالنَبعُ عُريانُ ما في فَرعِهِ ثَمَرُ



وَما الفَقيرُ الَّذي عَيَّرتِ آوِنَةً ** بَلِ الزَمانُ إِلى الأَحرارِ مُفتَقِرُ



عَزّى عَنِ الحَظِّ أَنَّ العَجزَ يُدرِكُهُ وَهَوَّنَ العُسرَ عِلمي في مَنِ اليُسُرُ



لَم يَبقَ مِن جُلِّ هَذا الناسِ باقِيَةً ** يَنالُها الوَهمُ إِلّا هَذِهِ الصُوَرُ



بُخلٌ وَجَهلٌ وَحَسبُ المَرءِ واحِدَةٌ ** مِن تينِ حَتّى يُعَفّى خَلفَهُ الأَثَرُ



إِذا مَحاسِنِيَ اللاتي أُدِلُّ بِها ** كانَت ذُنوبي فَقُل لي كَيفَ أَعتَذِرُ



أَهُزُّ بِالشِعرِ أَقواماً ذَوي وَسَنٍ ** في الجَهلِ لَو ضُرِبوا بِالسَيفِ ما شَعَروا



عَلَيَّ نَحتُ القَوافي مِن مَقاطِعِها ** وَما عَلَيَّ لَهُم أَن تَفهَمَ البَقَرُ



لَأَرحَلَنَّ وَآمالي مُطَرَّحَةٌ ** بِسُرَّ مَن راءَ مُستَبطاً لَها القَدَرُ



أَبَعدَ عِشرينَ شَهراً لا جَدىً فَيُرى بِهِ اِنصِرافٌ وَلا وَعدٌ فَيُنتَظَرُ






القاضي الفاضل




كانَ الفَرَنجُ لَهُم نونٌ وَقَد حُذِفَت ** وَجاءَنا فَرَجٌ ما كانَ يُذدَكَرُ



يا حُسنَ ما اِختُصِرَت قاماتُ قَومِهِم ** كَذاكَ سَيفُكَ لِلقاماتِ يَختَصِرُ



أَمّا سُيوفُكَ لِلمَعنى فَتَفهَمُهُ ** وَما عَلَيكَ إِذا لَم تَفهَمِ البَقَرُ



أَصلابُ أَظهُرِهِم تَحكي صَليبَهُمُ ** كَلاهُما بِاللِقا وَالرُعبِ مُنكَسِرُ



سَعادَةٌ قابَلَت وَالرُمحُ مُضطَجِعٌ ** وَعَزمُةٌ بَرَزَت وَالسَيفُ مُدَّثِرُ



وَلَيلَةٍ لَو سِوَاهُ كانَ كاشِفَها ** ما ذابَ في دَمعِها نَجمٌ وَلا قَمَرُ





المفتي فتح الله




عَلَيَّ نَحتُ القَوافي حينَ أَنظِمُها ** وَإِنّها لا تُضاهي نظمَها الدُّرَرُ




وَلَستُ أخلق فَهماً للغَبيِّ بِها ** وَما عَليَّ إِذا لَم تَفهَمِ البقَرُ





ابن قلاقس




والشعرُ فيه قصيرٌ عُمْرُهُ زَهَرٌ ** يَذْوَى ومنه طويلٌ عُمْرُهُ زُهُرُ



فكالمواعِظِ سَهْلٌ صَوْغُها زُبُرٌ ** وكالحديدِ ثقيلٌ وَزْنُهُ زُبَر



أَو كالعيونِ فهذِي حَظُّها حَوَلٌ ** يَغُضُّ منها وهذِي حَظُّها حوَرُ



يا قائداً قاد من وَصْفِي لِعِتْرَتِهِ ** ما تَحْمِلُ المِسْكَ عن أّنْفِاسِهَا العِتَرُ



للهِ دّرُّ حَيَاءٍ حُزْتَهُ وَحياً ** كأَنَّكَ العَضْبُ فيه الأّثْرُ والأَثَر



تثيرُ بالقولِ أَو تُثْرِي مُجَانَسَةً ** فلفظُكَ الضَّرَبُ المعسولُ والضَّرَرُ



وفي يمينِكَ يَجْري كَيْفَ تَأْمُرُهُ ** ما يحسُدُ الذِّكْرَ عَنْهُ الصارِمُ الذَّكَر



تلك اليراعةُ من تلك اليَرَاعَةِ إِنْ ** تُقَصِّر السُّمْرُ عنها طَوَّلَ السَّمَرُ



وكم تشاجَرَ أَقوامٌ فقلتُ لهُمْ ** إِن الأَصولَ عليها تنبتُ الشجَرُ



أَنالَني في اغترابِي كُلَّ مُغْرِبَةٍ ** فما النفيرُ بمعدومٍ ولا النَّفَر



وشَدَّ أَزْرِي فلم أَحفِلْ بنائبةٍ ** تقول أَنيابُها هيهاتَ لاَ وَزَرُ



من بعدِ ما قَرَّعَتْنِي كل قارِعَةٍ ** أَيامُها الحُمْرُ من أَعْيَانِها الحُمُر



وبِتُّ أَضرِبُ بالأَشعارِ طائِفَةً ** لو أَنَّهُمْ ضُرِبُوا بالسَّيْفِ ما شَعَرُوا



إِذَا نَحَتُّ القوافِي من مقاطِعِها ** قالوا تَكَلَّفْ لنا أَنْ تَفْهَمَ البَقَرُ



إِليكَ جئتُ بها عذراءَ منشِدَةً ** لا عُذْرَ عندَكَ إِنْ لَمْ تُفْضَض العُذَر



أَنْصَفْتُهَا بكَ نِصْفَ الشهرِ شَيِّقَةً ** تكادُ لو أُخِّرَتْ للفِطْرِ تَنْفَطِر




عبدالغني جميل




صِفَاتِك الْغُر جَلَّت أَن نُحِيط بِهَا ** كَالْمَاء لَا يُهْتَدَى وَصَفَا لَه الْنَّظَر



أَتَيْتَنَا بِكَلَام كُلُّه حُكْم ** وَجِئْتَنَا بِكِتَاب مَا بِه نُّكُر



فَكَيْف يَحْكِيْك فِي عِلْم وَفِي أَدَب ** قَوْم رُذَال بِغَيْر الْمَكْر مَا ذُكِّرُوْا



فَان أُرَاع رَعَاع الْجَهْل سِحْرِهِم ** فَمَر يَرَاعَك يَلْقَف كُل مَا سَحَرُوَا



وَانْشُر مِن الْفَضْل مَا أُوْتِيْتُه عَلَنَا ** وَمَا عَلَيْك اذَا لَم تَفْهَم الْبَقَر



علي الدريويش




عَلَي لَوْم إِذَا حَادَثْت بَعْضُكُم ** وَمَا عَلَي إِذَا لَم تَفْهَم الْبَقَر



يَا وَيْح مَن قَلْبُه رَاحَت تُغَيِّرُه ** يَد الْزَّمَان بِمَا جَاءَت بِه الْغِيَر



مَا آَن لِلْدَّهْر فِي تَطْوِيْل مُعْتَقَلِي ** مِن آَل فَلْح وَعَيْنَا مِصْر تَنْتَظِر



فَلَو يَرَى بَيْنَهُم تَوْفِيْق صَاحِبُه ** لَوَد لَو أَن رَآَه وَهُو مُّحْتَضَر



يَرَى جَمَادَا بِلَا حَس وَلَا نَظَر ** أَصَم أَبْكَم قَد دَارَت بِه الْحَيْر



يَهُوْلُك الْأَمْر إِن أَبْصَرْتَنِي مَعَهُم ** كَأَنَّنِي مُبْتَدَا مَا إِن لَه خَبَر





)








  رد مع اقتباس
 
 
 
 
 
قديم منذ /11-04-2010, 04:52 PM   #2

المدير
 
الصورة الرمزية المدينة الحبيبة

المدينة الحبيبة غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 19
 تاريخ التسجيل : Nov 2010
 المكان : أستار الكعبة
 المشاركات : 654
 النقاط : المدينة الحبيبة على طريق التميز
 تقييم المستوى : 10

افتراضي

أحيانا نصل إلى هذا الحد ..

نشرح ما نريده لمن أمامنا حتى يجن منا الشرح و يكاد ينتحر
و من أمامنا لا يفهم ما نريد
و عندها .....
نستسلم ..
مريحين عقولنا ..
نشتري راحتنا بإقناعنا لأنفسنا أننا قمنا بواجبنا على الوجه الأكمل ..



يبقى التفاهم إحساس لذي شرف .. و من يهول أمرا فاته الشرفُ








  رد مع اقتباس
 
 
 
 
 
قديم منذ /11-05-2010, 09:02 AM   #3

الطائي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل : Sep 2010
 المشاركات : 2,515
 النقاط : الطائي على طريق التميز
 تقييم المستوى : 10

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المدينة الحبيبة مشاهدة المشاركة
أحيانا نصل إلى هذا الحد ..

نشرح ما نريده لمن أمامنا حتى يجن منا الشرح و يكاد ينتحر
و من أمامنا لا يفهم ما نريد
و عندها .....
نستسلم ..
مريحين عقولنا ..
نشتري راحتنا بإقناعنا لأنفسنا أننا قمنا بواجبنا على الوجه الأكمل ..



يبقى التفاهم إحساس لذي شرف .. و من يهول أمرا فاته الشرفُ

(


رد رائع اشتمل على مذهب السحر الكلامي

(كما عهدتك )


)







التوقيع
  رد مع اقتباس
 
 
 
 
 
قديم منذ /11-29-2010, 10:49 PM   #4

عضو مميز

المستغفر ربه غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 23
 تاريخ التسجيل : Nov 2010
 المشاركات : 277
 النقاط : المستغفر ربه على طريق التميز
 تقييم المستوى : 4

افتراضي

موضوع يدفع إلى الإبتسامة الإجبارية
وهناك كثير من الأشعار التي تحمل معاني مشابه لهذا كما قول بعضهم :

وإنَّ عناءً أن تفهم جاهلاً *** فيحسب جهلاً أنه منك أفهم

وآخر يقول :
ومنزلة الفقيه من السفيه *** كمنزلة السفيه من الفقيه
فهذا زاهد في قرب هذا *** وهذا فيه أزهد منه فيه


--------------

أما أنا فأكثر ما يعبني طرقة عرض المتنبي بقوله :

ذو العقل يشقى في النعيم بعقله *** وأخو الجهالة في الشقاوة ينعم



ختاما يا حجنا الفهرس لنا طلب بعرض أشعار تتعلق بالفضول والتطفل من أشعار فحول العرب .

فهل هناك إمكانية لذلك ؟

تشكرات مراحب .







التوقيع
رب اغفر لي .
  رد مع اقتباس
 
 
 
 
 
قديم منذ /01-07-2011, 06:44 AM   #5

الطائي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل : Sep 2010
 المشاركات : 2,515
 النقاط : الطائي على طريق التميز
 تقييم المستوى : 10

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أنصار مشاهدة المشاركة
موضوع يدفع إلى الإبتسامة الإجبارية
وهناك كثير من الأشعار التي تحمل معاني مشابه لهذا كما قول بعضهم :

وإنَّ عناءً أن تفهم جاهلاً *** فيحسب جهلاً أنه منك أفهم

وآخر يقول :
ومنزلة الفقيه من السفيه *** كمنزلة السفيه من الفقيه
فهذا زاهد في قرب هذا *** وهذا فيه أزهد منه فيه


--------------

أما أنا فأكثر ما يعبني طرقة عرض المتنبي بقوله :

ذو العقل يشقى في النعيم بعقله *** وأخو الجهالة في الشقاوة ينعم



ختاما يا حجنا الفهرس لنا طلب بعرض أشعار تتعلق بالفضول والتطفل من أشعار فحول العرب .

فهل هناك إمكانية لذلك ؟

تشكرات مراحب .

(


يا هلا بالغالي ( ممكن ولكن لا خدمة مجانا )

والدفع مقدما


)







التوقيع
  رد مع اقتباس
 
 
رد

 
 
 
مواقع النشر
 
 


 
 
 
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 08:06 AM.